أعلن البابا فرنسيس الأول في 20 أيار 2018 في صلاة التبشير الملائكي ترقيته لأربعة عشر كردينالاً جديداً، وجاء إسم بطريرك الكلدان لويس روفائيل ساكو في المرتبة الأولى، على أن يتم التنصيب بروما في 29 حزيران في بازيليكا مار بطرس.

والكاردينال ساكو هو البطريرك العراقي الثالث الذي تتم ترقيته إلى هذه الرتبة. فأول كاردينال عراقي في التاريخ هو البطريرك الكاردينال جبرائيل الاول تبوني، بطريرك السريان الكاثوليك الذي ولد في مدينة الموصل عام 1879، والذي رقي إلى درجة الكاردينال في 19 كانون الاول 1935، وفي العام 2007 جرى ترقية مارعمانوئيل الثالث دلي  بطريرك بابل للكلدان، كثاني عراقي إلى مرتبة كاردينال .

وقد ولد الكاردينال ساكو  في مدينة زاخو في 1948م، وسيم كاهنا في أبرشية الموصل الكلدانية في عام 1974م. حصل على شهادة الدكتوراه من الجامعة البابوية في روما عام 1983م، وماجستير في الفقه الإسلامي سنة 1984م، كما حاز لاحقا على شهادة دكتوراه من جامعة السوربورن سنة 1986.[1] انتخب مطرانا على أبرشية كركوك في عام 2002، وسيم على هذا المنصب العام التالي. وتم انتخابه بطريركا على الكنيسة الكلدانية في سينودس الكنيسة بروما خلفا للبطريرك المستقيل عمانوئيل الثالث دلي في 1 شباط 2013.

وحاز الكاردينال لويس ساكو على عدة أوسمة وتشريفات منها وسام الدفاع عن الايمان من إيطاليا، ووسام باكس كريستي الدولية ووسام القديس إسطيفان عن حقوق الإنسان من ألمانيا. كما ألف ونشر ما يزيد عن 200 مقال و20 كتاب في مجالات اللاهوت والدين.